Dubai Government

حفل تكريم الشركاء الاعلاميين لمجلس دبي الاقتصادي

يناير 27, 2015

نظمت الأمانة العامة لمجلس دبي الاقتصادي يوم الأثنين 26 يناير 2015 حفل تكريم الشركاء الاعلاميين للمجلس وذلك في فندق برج العرب بدبي بحضور عدد كبير من ممثلي المؤسسات الاعلامية والصحفية العاملة في دولة الامارات مجلس دبي الاقتصادي.   

وفي كلمته الترحيبية، أشار سعادة/ هاني راشد الهاملي الأمين العام لمجلس دبي الاقتصادي الى أن الحفل يمثل لحضة اعتراف بالجميل للمؤسسة الاعلامية وللاعلاميين على جهودهم المضنية التي بذلوها طوال السنوات الماضية في تعاونهم مع المجلس، ودورهم الفاعل في نقل الخبر والمعلومة المفيدة للمجتمع بمختلف مؤسساته وشرائحه وبكل شفافية وموضوعية مما ساهم ذلك بغير حدود في دعم مسيرة النهضة الشاملة التي تشهدها دبي بخاصة والامارات بعامة في مختلف المجالات حتى بلغت على ما هي عليه الآن من سمعة طيبة على الصعيدين الاقليمي والعالمي. 

وذكر الأمين العام أن مبادرة المجلس في تكريم شركاءه الاعلاميين يأتي في إطار إيمانه الراسخ بالدور الحيوي الذي تقوم به المؤسسة الاعلامية بمختلف صنوفها في رفد الحركة الثقافية والحضارية التي تشهدها دولة الامارات في مختلف المجالات. ولا أخفي عليكم شعورنا بأن التكريم هو الحد الأدنى الواجب تقديمه لأخواتنا واخواننا من المسؤولين والعاملين في مختلف المؤسسات الاعلامية على دورهم الحيوي في عمليتي البناء والتنمية.  

بيئة محفزة للابداع الاعلامي
وأضاف: لاحاجة للوقوف على أهمية الاعلام في أي مجتمع، فهذا أمراً معروفاً للجميع، ونكتفي بالاشارة بان الاعلام، الى جانب التعليم، هو المسؤول عن تشكيل الوعي والذاكرة وتكريس السلوك الحضاري لدى أفراد المجتمع. بيد أن للاعلام مكانة استثنائية في دولة الامارات. فهو أولاً محل اهتمام كبير من قبل قيادتنا الرشيدة وعلى رأسها صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة –حفظه الله- وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي –رعاه الله، حيث قامت الدولة بتوفير البنية التحتية والاطار التنظيمي السليم لاقامة المؤسسة الاعلامية على أساس حضاري وعصري، وأصبحت هذه المؤسسة جزءً لا يتجزأ من الاطار المؤسسي للحكومة والمجتمع، مثل المجلس الوطني للاعلام. كما وفرت الدولة البيئة المحفزة على الابداع الاعلامي وقامت بتخصيص جوائز للصحافة المتميزة، مثل جائزة الصحافة العربية، وجائزة ماجد بن محمد الاعلامية للشباب، هذا الى جانب الجوائز التي تنظمها بعض دور الصحافة الوطنية الخاصة، مثل جائزة تريم عمران الصحفية، وغيرها.   

الاعلام يواكب مسيرة النهضة 
وذكر الأمين العام ان الاعلام لاسيما الاقتصادي منه قد استطاع مواكبة لمسيرة حافلة سجلتها دولة الامارات وتمتد لأكثر من 43 عاماً، استطاعت خلالها من تحقيق العديد من الانجازات المشهودة والتي تشكل كل منها علامة فارقة في اقتصادها ومجتمعها ودورها الحيوي على الصعيدين الاقليمي والدولي. كما واكب الاعلام التقدم الهائل الحاصل في الاعلام الرقمي والتواصل الاجتماعي وأصبحت الامارات في مقدمة دول المنطقة وربما العالم استخداماً لهذه التقنيات الجديدة في صناعة الاعلام، وأضحت صحفنا وقنواتنا التلفزيونية ومواقعنا ومدوناتنا الأكثر تداولاً ومصداقية على مستوى المنطقة والعالم العربي، فأتسع نطاق تأثير الامارة وفي مختلف المجالات اقليمياً ودولياً. 

وأضاف: ورغم كل ذلك فأن أمام الاعلام الاماراتي تحديات جمة تأتي في مقدمتها كيفية المضي قدماً لمسايرة التطورات الاقتصادية المتلاحقة الحاصلة في مختلف الميادين وعلى الصعد المحلية والاقليمية والدولية. فوتائر النمو الاقتصادي للدولة تتصاعد كل يوم وتطال مختلف القطاعات والأنشطة الاقتصادية، لكن بالمقابل تتنامى المتغيرات الطارئة في المحيطين الاقليمي والدولي، ما يستدعي من المؤسسة الاعلامية الوطنية مضاعفة الجهود والارتقاء بامكاناتها وأداءها ومستوى طموحها للانتقال من دائرة نقل الحدث الى صناعته، وبما يواكب تطلعات قيادتنا الرشيدة وشعبنا العظيم في الرفاه والتقدم.

الاعلام شريك استراتيجي
وأشار الأمين العام الى أن مجلس دبي الاقتصادي ينظر الى الاعلام بوصفه شريكاً استراتيجياً من خلال دوره في نشر المعرفة وتعريف مجتمع الأعمال ومراكز صنع القرار بأخبار وأنشطة المجلس وخاصة تلك المتعلقة بمخرجات الحوارات الاستراتيجية التي يجريها المجلس طوال العام سواء فيما بين أعضاءه والذين يمثلون مختلف الفعاليات الاقتصادية في دبي أو من خلال المنصات التفاعلية التي يوفرها المجلس لممثلي مراكز صنع القرار في القطاعين العام والخاص، والخبراء الدوليين وأصحاب العلاقة بشأن مختلف القضايا ذات الأهمية الاستراتيجية لاقتصاد دبي والامارات، مما ساهم ذلك كله في ايصال صوت المجلس الى مختلف الجهات المعنية في الدولة، وبالتالي في تحقيق أهدافه وغاياته. 

وأعرب الهاملي في ختام كلمته عن أمله في أن يشكل الاحتفال خطوة متقدمة في طريق الشراكة بين المؤسسات الاعلامية ومجلس دبي الاقتصادي.

تكريم المسؤولين والمندوبين الاعلاميين
ثم جرت مراسيم تكريم ممثلي المؤسسات الاعلامية ومندوبيهم من الاعلاميين العاملين في الأقسام الاقتصادية.  وشملت المؤسسات التي تم تكريمها:  المكتب الاعلامي لحكومة دبي، ومؤسسة دبي للاعلام، ونادي دبي للصحافة، ووكالة أنباء الامارات، اضافة الى الصحف المحلية، مثل البيان، والخليج، والاتحاد، والامارات اليوم، والرؤية، و The National، و Gulf News، و Khaleej Times، و Gulf Today، اضافة الى عدد من القنوات، مثل قناة CNBC عربية، وقناة Sky News عربية، وقناة دبي، ومؤسسات اعلامية ودور نشر مثل The Economist، و زاوية ثومسون رويترز، و مجموعة ITP للنشر.  

بعدها تم اخذ صور جماعية لجميع المؤسسات والاعلاميين الذي تم تكريمهم مع هاني الهاملي وفريق مجلس دبي الاقتصادي، أعقبتها مؤدبة غداء. 
العودة إلى القائمة